الصفحة الرئيسية / slider / صحة كركوك: إحياء مجزرة التون كوبري الاليمة

صحة كركوك: إحياء مجزرة التون كوبري الاليمة

print

27-3-2019

سامان يابه

أحيا دائرة صحة كركوك بتاريخ 27/3/ 2019 الذكرى الاليمة لمجزرة التون كوبري بحضور السيد المدير العام الدكتور كريم ولي جميل ومدراء الاقسام والشعب والمنتسبين.

وجرى خلال الوقفة تلاوة آي من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء، ومن ثم ألقى السيد توركيش الصالحي كلمة مقتضبة عن المناسبة بين خلالها حجم الجريمة التي أرتكبت بحق المدنيين العزل الذين استشهدوا على يد جلاوزة النظام السابق.

 كما ألقى السيد المدير العام كلمة قيمة بين فيها أنه في صبيحة يوم 28 من آذار عام 1991م وخلال الانتفاضة الشعبانية, ارتكبت مجزرة رهيبة بحق المدنيين الأبرياء من الأطفال والشباب والشيوخ  في ناحية التون كوبري, حيث أن المرتكبين كانوا مجردين من الرحمة و الشفقة وإلانسانية والفاعلون كانوا يعلمون بان هؤلاء أبرياء وغير مسلحين ولم يقاوموا أحدا ولم يرتكبوا أي عمل إجرامي حيث اقتحمت قوات الحرس الجمهوري للنظام السابق هذه المدينة وقاموا بتفتيش الدور السكنية وإخراج الشباب والشيوخ من البيوت عنوة وبالقوة بحجة أنهم يحققون معهم ولكنهم ذهبوا دون العودة وبقيت عوائلهم ينتظرون متى يعود الأولاد إليهم وقاموا بالبحث عنهم في كل مكان ولم يعثروا عليهم إلا فيما بعد جثثاً مشوهة وفي خارج ناحية التون كوبري في قضاء دبس بالقرب من معسكر للجيش حيث أنهم قد اعدموا رمياً بالرصاص.

واضاف د. كريم أن مجزرة التون كوبري عام 1991م هي من المجازر البشعة التي ارتكبت بحق المواطنين التركمان في العراق حيث اختلطت فيها دماء كركوكلي وكوبرلي وتازلي معاً, حقاً إنها هي أبشع جريمة بحق الإنسانية ومجزرة التون كوبري عام 1991 كانت هي حلقة من سلسلة حلقات المذابح التي تعرض لها شعبنا في العراق مثل التي أرتكبت بحق المواطنين في حلبجة والانفال.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *