kurdish
Turkmen
يمكنك متابعتنا على الفيس بوك 
المشاريع المنجزة
افتتاحات المراكزالصحية
العمليات الجراحية
القطاعات

قطاع كركوك الاول 
قطاع كركوك الثاني 
قطاع الحويجة الاول 
قطاع الحويجة الثاني 
قطاع داقوق 
قطاع دبس 

المستشفيات

مستشفى ازادي التعليمي 
مستشفى كركوك العام 
مستشفى داقوق العام 
مستشفى الحويجة العام
مستشفى الاطفال 
الاجهزة المنصبة في المؤسسات الصحية
الاجهزة المنصبة في المؤسسات الصحية
اقسام الدائرة
مكتب المدير العام 
قسم التخطيط والتعليم الطبي
قسم الامور الفنية 
قسم الامور الادارية 
قسم العمليات الطبية والخدمات المتخصصة 
قسم الصيدلة والمستلزمات الطبية 
قسم الهندسة والصيانة 
قسم التدقيق والرقابة المالية
قسم التفتيش 
قسم الصحة العامة 
التدرن وآفاق المستقبل
لا يخفى على احد منا بان مدى تقدم الشعوب لها علاقة ماسة بما لديها من خدمات صحية مما يؤمن لها الحياة الصحية الخالية من الامراض الفتاكة والخطيرة والتي لا تعرف الحدود ولا الأجناس. نتطرق في هذه المقالة الى التطورات الحاصلة في برنامج مكافحة التدرن في العراق بشكل عام وفي مدينة كركوك بشكل خاص.
في اواخر عام 2013 بادرت وزارة الصحة وبالتنسيق مع مركز الأمراض الصدرية التخصصي في بغداد ودائرة صحة كركوك بادخال احدث جهاز للكشف المبكر عن التدرن بما يتيح للعاملين في العيادة الاستشارية للأمراض الصدرية العمل بشكل جدي وفعال للاستفادة من هذا الجهاز لتقديم افضل خدمة لمواطني محافضة كركوك في مجال تشخيص وعلاج مرض التدرن (السل). هذا الجهاز الخاص بتشخيص مرض التدرن يطلق عليه جهاز الفحص الجزيئي حيث يقوم بالكشف عن وجود الجرثومة المسببة للتدرن (عصية كوخ) خلال مدة ساعتين وفي نفس الوقت يبين ما اذا كان المريض لديه مقاومة لعلاج التدرن، وذلك بجهود العاملين في مختبر العيادة الاستشارية.
في نظر ورأي الجميع ان هذه الخطوة تعتبر قفزة نوعية وثورة صحية بحاجة الى دعم واسناد الجميع للقضاء على هذا المرض المزمن والمتوطن في العالم اجمع حيث ان التدرن وحسب الاحصائيات العالمية يصيب سنويا ما لا يقل عن تسعة ملايين شخص ويقتل ما لا يقل عن ثلاثة ملايين شخص ممن هم في عمر الشباب والانتاج وهذه الارقام مهولة اذا ما قمنا بتحليل الخسائر البشرية والاقتصادية التي تنتج عنها ناهيك عن الانهيار الأسري والاجتماعي والذي يصاحب حالات الطلاق والانفصال او وفاة احد الوالدين او تغيبه عن العمل وكسب الرزق والخسائر المادية التي تهدر العلاج والمراجعات للعيادات الحكومية والاهلية.
ولا ننسى ان نذكر الدور الايجابي والفعال لدائرة صحة كركوك بكافة اقسامها والذي تمخض عنها تعميم مهم وهو منع تداول ادوية التدرن في الصيدليات الاهلية مما ادى الى توجه معظم الاطباء الاخصائيين باحالة مرضاهم الى المراكز الصحية والمراكز التخصصية لتلقي الخدمات المجانية التي تقدم لهم، وهنا نشيد ايضا بالتعاون غير المسبوق لأطباء العيادات الخاصة واساتذة كلية الطب في هذا المضمار ... مع تمنياتنا بالشفاء لجميع مرضانا و لكركوك خال من التدرن مستقبلا .
                                                                       
                              الدكتورة سهيلة شمس الدين طاهر
                   مديرة العيادة الاستشارية للأمراض الصدرية والتنفسية   في كركوك 

نصائح وارشادات
الرسائل الصحية المهمة في الوقاية من مرض انفلونزا الطيور
الالتزام بغسل اليدين بالماء والصابون.
استخدام المناديل الورقية عند العطاس او السعال لمنع تطاير الرذاذ بالنسبة للمصاب.
ارتداء الكمامات في المناطق المكتظة.
مراجعة اقرب مؤسسة صحية عند الشعور بأعراض المرض لتلافي حدوث المضاعفات لاسيما ممن لديهم عوامل الخطورة المذكورة اعلاه.
يجب فصل اللحوم النيئة عن المطبوخة او الجاهزة للطهي لمنع التلوث.
يحب عدم استعمال نفس السكين او لوح التقطيع اللحوم عن تلك المستخدمة لتقطيع الخضروات او الفاكهة.
الطهي الجيد للبيض وعدم استعمال البيض الني او غير المطهي بشكل كامل في الاكلات مع غسل القشر الخارجي للبيض قبل الاستعمال وغسل اليدين بعدها.
الطهي الجيد للحوم الحمراء والبيضاء.
عدم التواجد في اماكن تربية وبيع الطيو.
عدم لمس الطيور الميتة وضرورة ابلاغ الجهات البيطرية
العلاج:
يتوفر العلاج اللازم (تاميلفوTamiflu) في المؤسسات الصحية كافة.